دخول المتدربين

دور العلاقات العامة في تشكيل الصورة الذهنية لرجال الاعمال

 دور العلاقات العامة في تشكيل الصورة الذهنية لرجال الأعمال

 دراسة تطبيقية على عينة من مؤسسات رجال الأعمال

رسالة ماجستير في الآداب - إعلام

   تم مناقشة  رسالة الماجستير المقدمة من الباحثة نهى حسين محمد التلاوي بعنوان  " دور العلاقات العامة في تشكيل الصورة الذهنية لرجال الأعمال: دراسة تطبيقية على عينة من مؤسسات رجال الأعمال "  وذلك تحت إشراف الأستاذ الدكتور / شعبان أبو اليزيد شمس أستاذ العلاقات العامة وعميد كلية الإعلام جامعة 6- أكتوبر ، والدكتور / محسن فارس المدرس بكلية الآداب قسم الإعلام .  وقد ناقش الرسالة الأستاذ الدكتور محمد سعد ابراهيم أستاذ الصحافة والإعلام  ورئيس قسم الإعلام بكلية الآداب جامعة المنيا والأستاذ الدكتور جابر عبد الموجود استاذ الإعلام بجامعة الأزهر ، وقد حصلت الباحثة على تقدير ممتاز مع التوصية بطبع الرسالة على نفقة الجامعة وتداولها بين الجامعات المصرية والعربية .

 

ملخص الرسالة

 تعتبر إدارة العلاقات العامة هي الحارس الرسمي للصورة الذهنية سواء للشخصيات أو المنظمات, ولما كانت الدراسات التي تناولت دور العلاقات العامة في تشكيل الصورة الذهنية لم تحظ بالاهتمام الواسع بقدر أهمية الموضوع بالنسبة للمشتغلين بالعلاقات العامة, فإن هذه الدراسة تهتم بالتعرف على دور العلاقات العامة في تشكيل الصورة الذهنية لإحدى فئات المجتمع المصري وهى(رجال الأعمال).

 وتتمثل مشكلة الدراسة تحديد أبعاد الدور الذي تقوم به العلاقات العامة في مؤسسات رجال الأعمال في تشكيل الصورة الذهنية لرجال الأعمال أصحاب هذه المؤسسات ورصد الجهود الاتصالية التي تقوم بها في إطار ذلك ، في ضوء نماذج جرونج للعلاقات العامة ونموذج إصلاح الصورة الذهنية ، وتحديد ملامح الصورة الذهنية لرجال الأعمال ومؤسساتهم عينة الدراسة في بعض الصحف المصرية، وتوصيف وتحديد اتجاهات الجمهور نحو رجال الأعمال ومدى انعكاس الدور الذي تقوم به العلاقات العامة على الصورة الذهنية المنطبعة لدى الجمهور عن رجال الأعمال.

هذه الدراسة تهدف إلى رصد وتحديد الدور الذي يمكن أن تقوم به العلاقات العامة في مؤسسات رجال الأعمال ـ محل الدراسة ـ في تشكيل الصورة الذهنية لرجال الأعمال ، والتعرف على مدى اهتمامها بإنتاج أنشطة اتصالية تحاول من خلالها تكوين صورة إيجابية عن رجال الأعمال، ورصد وتحديد طبيعة الصورة الذهنية المقدم بها رجال الأعمال ومؤسساتهم عينة الدراسة في المضامين الصحفية المنشورة عنهم في الصحف محل الدراسة، والتعرف على ملامح الصورة الذهنية لرجال الأعمال لدى الجمهور عينه الدراسة، رصد العلاقة بين هذه الصورة المنطبعة وبين الأنشطة الاتصالية التي تقدمها العلاقات العامة في مؤسسات رجال الأعمال، وكذلك المواد الصحفية المنشورة عنهم في الصحف المختلفة.

وقد تم تطبيق الدراسة في عينة تحليلية تتمثل في ( 29) مادة إعلامية قامت العلاقات العامة في مؤسسات رجال الأعمال عينة الدراسة بإنتاجها خلال الفترة من 1/1/2007 وحتى 1/7/2007  ، (126) مضمون صحفي منشور عن رجال الأعمال ومؤسساتهم – عينة الدراسة- في أربع صحف ( الأهرام ، الوفد، الأسبوع، العالم اليوم)، أما العينة الميدانية فتمثلت في(26) ممارس للعلاقات العامة يعملون في سبع مؤسسات رجال الأعمال وهى( مجموعة سيراميكا كليوباترا، مجموعة سما، مجموعة أحمد بهجت، مؤسسة السلاب، مؤسسة فريد خميس للتنمية، مجموعة هايدلينا للصناعات الطبية، مجموعة أرتوك) ، أما الدراسة الميدانية الخاصة بالجمهور فطُبقت  على عينة عشوائية طبقية مكونة من (396) مفرده من الجمهور موزعه ما بين ثلاث محافظات وهى( القاهرة، الجيزة، المنيا).

    وقد خلصت هذه الدراسة بشكل عام إلى أن العلاقات العامة في مؤسسات رجال الأعمال قد يكون لها دور يساهم في تشكيل صورة رجل الأعمال مالك المؤسسة، ولكن الأمر يتوقف على مجموعة من العوامل أهمها يتمثل في إدراك رجل الأعمال نفسه لأهمية دور العلاقات العامة و مدى اقتناعه بإمكانية قيامها بهذا الدور.

 و أكد الدراسة عدم اهتمام ممارسو العلاقات العامة في مؤسسات رجال الأعمال بالأنشطة الاتصالية الداخلية للمؤسسة من حيث إنتاجها وتطويرها ومحاولة الاستفادة من خصائصها في القيام بدورهم المساهم  في تشكيل صورة رجال الأعمال، واعتمادهم بشكل واضح على وسائل الاتصال الجماهيري وعلاقتهم  مع القائمين بالاتصال في هذه الوسائل .

 كما أظهرت الدراسة أنه على الرغم من وجود تحسن في التغطية الصحفية لأخبار رجال الأعمال في بعض الصحف إلا أن الصورة المنطبعة لدى الجمهور عن رجال الأعمال مازالت سلبية ، وهو ما قد يشير إلى أن هذه الصورة قد تحولت إلى صورة نمطية يصعب تغييرها .
 

القائمة البريدية

إنظم لقائمة أكاديمك البريدية ليصلك جديد الدورات والدبلومات

خدمات المتدربين

acdemic_707077@yahoo.com

مدونات أكاديمك

جميع الحقوق محفوظة أكاديمك للتدريب والتعليم 2011